المختصر في تاريخ مدينة الشحر العام

المختصر في تاريخ مدينة الشحر العام

هذا الكتاب معني أساسا بتاريخ جزء محدد من حضرموت، فهو دراسة تاريخية لمدينة الشحر منذ تأسيسها، مرورا بالدويلات والإمارات التي تعاقبت على حكمها، وصولا إلى الدولة القعيطية بوصفها آخر دولة انتهجت الحكم الوراثي والاعتماد على العصبية العشائرية في تثبيت حكمها وترسيخه، وهو نمط في الحكم ساد لقرون، وقد أفردت لهذه الدولة فصلا مستقلا لقربها تاريخيا من العصر الذي نحن فيه، كما أن بعض شخوصها ومعاصريها ما زالوا أحياء يرزقون، وعلى اعتبار أن الدول التي تلتها كانت مختلفة تماما عنها وعن سابقاتها، سواء من حيث شكل الدولة ونظامها وإدارتها أم من حيث الأحداث التي ارتبطت بها وتميزت فيها، كما أنه في هذه المرحلة المتأخرة ( ما بعد القعيطية ) لم تعد الشحر كما كانت في غالب عهودها الماضية، ذات الشأن الكبير، التي تتهافت الدول لخطب ودها، وتستميت أمام أسوارها الرجال؛ إذ فقدت مركزها الريادي وأثرها الفعال في التاريخ الحضرمي عامة، وأصبحت مجرد مدينة قابعة على شاطئ بحر العرب، قد شاخت وهرمت، وسلبت منها عوامل التأثير.

تأليفأنور حسن السكوتي

رابط البيع

ملف الكتاب

تواصل معنا

مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر، عمارة باشريف، بجانب مسجد الغالبي، حي الشهيد خالد، المكلا، الجمهورية اليمنية

الفترة الصباحية: (٩:٠٠ - ١:٠٠ ظهرا)

الفترة المسائية (٤:٣٠ - ٨:٣٠ مساء)

جميع الحقوق محفوظة لمركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر