محاضرة عن التأثير والتأثر بين حضرموت وإندونيسيا

12 شهر
محاضرة عن التأثير والتأثر بين حضرموت وإندونيسيا

نظم مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر مساء يوم الأحد 11 فبراير 2018م في قاعة رباط بحر النور للدراسات الإسلامية محاضرة للأستاذ محمد عبدالله الجنيد بعنوان: (ملامح من التأثير الإندونيسي في المهاجرين الحضارمة وبلدهم الأم)

تطرق فيها إلى مناحي التأثير والتأثر بين حضرموت وإندونيسيا في مجالات مختلفة، ولأن الأستاذ الجنيد عاش جزءًا طويلًا من حياته في إندونيسيا فقد استطاع أن يلاحظ وبعمق التأثيرات الخاصة التي تركها الإندونيسيون في حضرموت  والحضارمة في إندونيسيا بلادًا وسكانًا في المجال الديني والعلمي والاجتماعي والثقافي والسياسي مشيرًا إلى أن الحامل الأساسي لهذا التأثير والتأثر هو التدين المعتدل الذي يهتم بنشر رسالة الإسلام السمحاء مما أعطى أثره على مدى قرون كثيرة لم تؤثر فيه المتغيرات السياسية والفكرية.

هذا وقد حضر المحاضرة أ.د. عبدالله سعيد الجعيدي رئيس مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق و د. صادق عمر مكنون نائب رئيس جامعة الأحقاف وعدد من رؤساء الإدارات بالمركز وإدارة معهد رباط النور للدراسات الإسلامية وجمع من أساتذة الجامعة والطلاب والمهتمين.

تواصل معنا

مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر، عمارة باشريف، بجانب مسجد الغالبي، حي الشهيد خالد، المكلا، الجمهورية اليمنية

الفترة الصباحية: (٩:٠٠ - ١:٠٠ ظهرا)

الفترة المسائية (٤:٣٠ - ٨:٣٠ مساء)

جميع الحقوق محفوظة لمركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر