صحيفة الرأي ..الرؤية والرسالة”عنوان ندوة علمية؛ نظمها مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر_ بجامعة حضرموت

عام واحد تقريباً
صحيفة الرأي ..الرؤية  والرسالة”عنوان ندوة علمية؛ نظمها مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر_ بجامعة حضرموت

إعلام المركز

نظم (مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر) صبيحة يوم الأحد 29 إبريل 2018م ندوة علمية بعنوان (صحيفة الرأي العام الحضرمية – الرؤية والرسالة) بقاعة الفقيد أحمد عوض باوزير بكلية الآداب – جامعة حضرموت، تضمنت محورين الأول بعنوان (قضايا موضوعية) تحدث فيه أ. د. علي صالح الخلاقي عن الاحتفاء بالتعليم وأهله في صحيفة الرأي العام الحضرمية 1963- 1967م، والأستاذ صالح مبارك عصبان عن القضايا الحقوقية في الصحيفة، والأستاذ صالح حسين الفردي عن الرسالة الإعلامية المضمونية، وقد أدار الجلسة د. ماهر سعيد بن دهري.

 

أما المحور الثاني فكان بعنوان (قضايا فنية ومهنية) تحدث فيه د. طه حسين الحضرمي عن تسريد الواقع في سرود صحيفة الرأي العام، وقدم الأستاذ ياسر علي لرضي دراسة تحليلية عن الصحفة الأولى من الصحيفة، وأدار الجلسة أ. أحمد زين باحميد، تلت الجلستين مجموعة من الحوارات والنقاشات التي أثرت مضامين الأبحاث المقدمة.

 

وألقى رئيس (مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر) أ. د. عبدالله سعيد الجعيدي كلمة في مستهل الندوة قال فيها : »سيبدو الانطباع الأولي لمن يقرأ بنر هذه الفعالية وكأن هناك طرفين مستقلين يشتركان في هذه الفعالية، وفي حقيقة الأمر نحن أمام مشهد أقرب إلى أن يكون فريقًا من جهة واحدة تم إعادة انتشار كوادره لأسباب تكاملية، فمعظم كوادر المركز من كوادر الكلية أو كان من طلابها، ونحن بصدد تعزيز التلاحم من خلال التوقيع على اتفاق الشراكة العلمية بين المركز والكلية لتنشيط الحركة العلمية وبما يحقق الأهداف العامة المرجوة، وهذه ليست أولى فعاليات التعاون فقد كان للمركز شرف تنظيم محاضرات وندوات مشتركة مع قسمي التاريخ والصحافة والإعلام، ونتمنى في قادم الأيام المزيد من الشراكة العلمية المثمرة«. وأضاف قائلًا »بتنظيم هذه الفعالية يكون لنا في مركز حضرموت محاولة شرف استكمال دراسة ثلاثية الصحافة الحضرمية الأهلية في عصرها الذهبي في ستينيات القرن الماضي، وهي صحف (الطليعة)، و(الرائد)، و(الرأي العام) لقد صنعت هذه الثلاثية مداميك الحركة الصحفية الحديثة في حضرموت من حيث التبويب والإخراج ورصانة الموضوعات وعمق التناول ونأت بنفسها عن متاهات النفاق، بل كانت أقرب في رسالتها إلى تنوير المجتمع وتثويره وتطويره«.

وأشاد د. محمد عوض بارشيد عميد كلية الآداب بجامعة حضرموت إلى أهمية هذا التعاون المثمر بين الكلية والمركز لا سيما أن هذه الندوة تنعقد في قاعة الفقيد أحمد باوزير بكلية الآداب، كما عقدت قبلها عام 2016م ندوة صحيفة (الطليعة) الحضرمية في القاعة نفسها. مبديًا سعادته بتنفيذ هذه الندوة بكلية الآداب قائلًا: «إننا نتطلع إلى عقد مزيد من اتفاقيات الشراكة والتفاهم المعرفي والثقافي مع المركز لما فيه خدمة المعرفة والثقافة والتاريخ الحضرمي».

تواصل معنا

مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر، عمارة باشريف، بجانب مسجد الغالبي، حي الشهيد خالد، المكلا، الجمهورية اليمنية

الفترة الصباحية: (٩:٠٠ - ١:٠٠ ظهرا)

الفترة المسائية (٤:٣٠ - ٨:٣٠ مساء)

جميع الحقوق محفوظة لمركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر